23 أبريل 2024 09:13 14 شوال 1445
مصر 2030رئيس مجلسي الإدارة والتحرير أحمد عامر
تقارير وملفات

بالرغم من تبني ”داعش” هجوم موسكو.. لماذا يتمسك بوتين باتهام أوكرانيا؟

هجوم موسكو
هجوم موسكو

بالرغم من إعلان تنظيم "داعش خراسان"، رسمياً مسؤوليته عن الهجوم الذي أوقع 139 قتيلًا في قاعة للحفلات الموسيقية بموسكو، لا تزال الاتهامات الروسية لأوكرانيا مستمرة.

وتؤكد موسكو وقوف كييف وراء التخطيط لتلك العملية في خضم الحرب الدائرة بينهما منذ فبراير 2022.

كانت آخر تلك الاتهامات، ما ذكره الأمين العام لمجلس الأمن الروسي نيكولاي باتروشيف، بأن أوكرانيا تقف وراء هجوم "كروكوس"، إذ قال ردا على سؤال عما إذا كانت كييف أو تنظيم داعش، يقف وراء الاعتداء: "بالطبع أوكرانيا".

وجاء حديث "باتروشيف" الذي تحدث صراحة عن دور أوكراني في الهجوم، متزامنًا مع إشارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى أن الهجوم نفذه متشددين إسلاميين، لكنه يصب في صالح أوكرانيا وأن كييف ربما لعبت دورًا في تنفيذه.

ما السبب؟

وحول الأسباب التي دفعت أصوات رسمية وغير رسمية في روسيا إلى الإصرار اتهام كييف بالوقوف وراء الهجوم الأكثر دموية في البلاد منذ عقود، اعتبر محللون أن ذلك يأتي استنادًا إلى تحقيقاتها الأولية التي كشفت محاولة المتهمين الفرار إلى داخل الأراضي الأوكرانية، فضلًا عن التصريحات السابقة لمسؤولين أوكرانيين توعدت بتنفيذ عمليات نوعية داخل روسيا.

اتهام روسي.. ونفي أوكراني

بعد يوم من هجوم موسكو الذي وجهت فيه السلطات الروسية أصابع الاتهام إلى كييف وتوعدتها بالرد، أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن قواتها شنت ضربات موسعة وعالية الدقة بالصواريخ في أوكرانيا.

أكد بوتين أن روسيا تعرف هوية مرتكبي هجوم "كروكوس"، ولكنها مهتمة بمعرفة الجهة التي أمرت بتنفيذه.

وبعد الحادث مباشرة، قال الرئيس الروسي إنه "تم العثور على جميع الجناة المنفذين المباشرين للهجوم الإرهابي... وحاولوا الاختباء متجهين نحو أوكرانيا".

ولفت بوتين إلى اعتقال 11 شخصا منهم أربعة مسلحين، مضيفا "حاولوا الاختباء والتوجه صوب أوكرانيا حيث، وفقا لبيانات أولية، كانت ثمة نافذة مجهزة لهم على الجانب الأوكراني لعبور حدود الدولة".

واتهمت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، الولايات المتحدة بمحاولة إنقاذ أوكرانيا من التورط في الهجوم الدموي بموسكو، من خلال إلصاق التهمة بتنظيم "داعش" المحظور في بلادها، لافتة إلى عددٍ من العوامل التي تشير "بشكل مباشر وغير مباشر" إلى تورط السلطات الأمريكية في ما وصفته بـ"رعاية الإرهاب الأوكراني".

وأضافت في مقال لصحيفة كومسومولسكايا برافدا الروسية، إن "المهندسين السياسيين الأمريكيين حاصروا أنفسهم بحكاياتهم بأن هجوم كروكوس نفذته جماعة داعش الإرهابية، ومن هنا تستخدم الولايات المتحدة "فزاعة" تنظيم "داعش" لتغطي على أفعالها في كييف"، متابعة: "سؤال للبيت الأبيض: هل أنت متأكد من أنه تنظيم "داعش"؟ هل يمكنك التفكير في الأمر مرة أخرى؟".

ونقلت وكالة "تاس" الروسية عن مصدر في "الخدمات الخاصة" قوله، إن الأجهزة الخاصة الروسية تلقت بالفعل معلومات من الولايات المتحدة بشأن مؤامرة إرهابية، بيد أن "تلك المعلومات كانت ذات طبيعة عامة دون أي تفاصيل محددة".

هجوم موسكو روسيا اوكرانيا داعش داعش خاراسان هجوم روسيا بوتين

مواقيت الصلاة

الثلاثاء 09:13 صـ
14 شوال 1445 هـ 23 أبريل 2024 م
مصر
الفجر 03:47
الشروق 05:20
الظهر 11:53
العصر 15:29
المغرب 18:27
العشاء 19:50
tech tech tech
البنك الزراعى المصرى
البنك الزراعى المصرى