17 مايو 2022 02:32 16 شوال 1443
مصر 2030رئيس مجلسي الإدارة والتحرير أحمد عامر
دين وفتاوى

«الإفتاء»: تلفيق الفيديو والصور بالتزييف العميق حرام شرعًا وقانونًا

تقنية ديب فيك
تقنية ديب فيك

أفتت دار الإفتاء المصرية، بأنه لا يجوز شرعًا استخدام تقنية التزييف العميق «DeepFake» لتَلْفِيق مقاطع مَرْئية، أو مسموعة للأشخاص باستخدام الذكاء الاصطناعي؛ لإظهارهم يفعلون أو يقولون شيئًا لم يفعلوه ولم يقولوه في الحقيقة؛ لأنَّ في ذلك كَذِبًا وغِشًّا وإخبارًا بخلاف الواقع، وفي الحديث: «مَنْ غَشَّنَا فَلَيْسَ مِنَّا» -رواه مسلم-، وهو نَصٌّ قاطعٌ صريحٌ في تحريم الغِشِّ بكل صوره وأشكاله.

الابتكارات العلمية والتكنولوجية محاطة بسياج أخلاقي

وأكملت الدار في فتواها: «الإسلامُ إذ حثَّ على الابتكار والاختراع؛ فقد جَعَله ليس مقصودًا لذاته، بل هو وسيلة لتحقيق غَرَضٍ ما؛ لذا أحاط الإسلامُ الابتكاراتِ العلمية بسياجٍ أخلاقيٍ يقوم على أساس التقويم والإصلاح وعدم إلحاق الضرر بالنفس أو الإضرار بالغير، فمتى كان الشيء الـمُخْتَرع وسيلة لأمرٍ مشروعٍ أخذ حكم المشروعية، ومتى كان وسيلة لأمر منهيٍّ عنه أخذ حكمه أيضًا».

وأردفت الدار: «اختلاق هذه المقاطع بهذه التقنية فيه قَصْد الإضرار بالغير، وهو أمر منهي عنه في حديث النبي صلى الله وعليه وآله وسلم: «لَا ضَرَرَ وَلَا ضِرَارَ»، إضافة لما فيها من الترويع والتهديد لحياة الناس، والشريعة الإسلامية جعلت حفظ الحياة من مقاصدها العظيمة وضرورياتها المهمة؛ حتى بالغت في النهي عن ترويع الغير ولو بما صورته المُزاح والترفيه».

استخدام تقنية «DeepFake» مجرَّم قانونًا

ولفتت الإفتاء، إلى أن استخدام هذه التقنية أيضًا جريمة قانونية يُعاقَب عليها وَفْق القانون رقم (175) لسنة 2018م، الخاص بـ«مكافحة جرائم تقنية المعلومات»؛ فقد جَرَّم المُشَرِّع المصري في هذا القانون نشر المعلومات المُضَلِّلة والمُنَحرفة، وأَوْدَع فيه موادًا تتعلق بالشق الجنائي للمحتوى المعلوماتي غير المشروع.

دار الإفتاء الافتاء الإفتاء تقنية ديب فيك تقنية التزييف العميق حكم استخدام تقنية التزييف العميق التزييف العميق

مواقيت الصلاة

الثلاثاء 02:32 صـ
16 شوال 1443 هـ 17 مايو 2022 م
مصر
الفجر 03:21
الشروق 05:01
الظهر 11:51
العصر 15:28
المغرب 18:42
العشاء 20:10
بوابة مصر 2030
بوابة مصر 2030