22 يونيو 2024 06:45 15 ذو الحجة 1445
مصر 2030رئيس مجلسي الإدارة والتحرير أحمد عامر
تقارير وملفات

حزب مودي يخسر الأغلبية البرلمانية في الهند.. هل يؤثر على منصبه؟

مودي
مودي

يبدو أن حزب بهاراتيا جاناتا الحاكم بقيادة ناريندرا مودي قد يفقد أغلبيته البرلمانية، مما سيشكل ضربة غير متوقعة لرئيس الوزراء وسيجبره على التفاوض مع شركاء الائتلاف للعودة إلى السلطة.

رغم أنه لم يتم فرز جميع الأصوات بعد، إلا أنه بحلول مساء الثلاثاء أصبح واضحاً أن الانتصار الساحق المتوقع لحزب بهاراتيا جاناتا لن يتحقق.

وبدلاً من ذلك، هناك تراجع ملحوظ ضد رئيس الوزراء وسياساته القومية الهندوسية في مناطق واسعة من البلاد.

كما يبدو أن الحزب خسر أكثر من 60 مقعدًا، مما أدى إلى انخفاض إجمالي مقاعده إلى حوالي 240، أي أقل من 272 مقعدًا المطلوبة للحصول على الأغلبية البرلمانية.

وهذه هي المرة الأولى منذ انتخاب مودي في عام 2014 التي لم يحقق فيها حزب بهاراتيا جاناتا أغلبية واضحة بمفرده.

ومع ذلك، فإن فوزه إلى جانب حلفائه في التحالف الوطني الديمقراطي (NDA) يبلغ نحو 292 مقعدًا، وهو ما يكفي لتشكيل حكومة أغلبية للحكم للسنوات الخمس المقبلة وإعادة مودي إلى منصبه لولاية ثالثة.

وعلى الجانب الآخر، فاق أداء تحالف المعارضة، المعروف اختصارا باسم "الهند"، التوقعات بفوزه بأكثر من 230 مقعدًا.

كما اجتمع التحالف، المكون من أكثر من 20 حزبًا معارضًا وطنيًا وإقليميًا، لأول مرة في هذه الانتخابات بهدف هزيمة مودي.

فبالرغم المنافسة الشديدة، أكد مودي في خطاب النصر أنه حصل على تفويض لقيادة البلاد مرة أخرى، قائلاً: "أود أن أنحني أمام شعب البلاد. اليوم هو لحظة عاطفية بالنسبة لي شخصيًا. كانت هذه أول انتخابات لي بعد فقدان والدتي".

وأصر مسؤولو حزب بهاراتيا جاناتا على أنهم سيشكلون الحكومة المقبلة، نافين أي انتكاسة، وأكدوا أن حزبهم فاز بمقاعد أكثر من أي حزب آخر.

كما قال جايفير شيرجيل، المتحدث باسم حزب بهاراتيا جاناتا: "التجمع الوطني الديمقراطي سيشكل الحكومة للمرة الثالثة. وسيؤدي رئيس الوزراء مودي اليمين الدستورية للمرة الثالثة. الكونجرس سيجلس في المعارضة للمرة الثالثة. سيتم الاستبطان داخل الأطراف حول خسائرهم".

وقد ثبت أن ائتلاف "الهند" أكثر مرونة ونجاحًا مما توقعه العديد من المحللين، رغم التحديات التي واجهها مثل تجميد أموال الأحزاب وسجن زعماء المعارضة. عززت الأحزاب الإقليمية الائتلاف بشكل خاص، متفوقة على حزب بهاراتيا جاناتا، مثل حزب ساماجوادي في ولاية أوتار براديش، وحزب مؤتمر ترينامول في ولاية البنغال الغربية، وحزب درافيدا مونيترا كازاجام في تاميل نادو.

وقال مايكل كوجلمان، مدير معهد جنوب آسيا في مركز ويلسون: "علينا أن نعترف بذكاء تحالف المعارضة الذي أظهر مهارة سياسية وانتخابية فاقت التوقعات".

وأضاف: "الكثيرون تركوا المعارضة جانباً ولم يتوقعوا أن تتمكن من استغلال نقاط الضعف في حزب بهاراتيا جاناتا خلال السنوات القليلة الماضية، سواء كانت ضغوطًا اقتصادية أو مقاومة للقومية الهندوسية، لكنهم بدلاً من ذلك قدموا أداءً جيدًا للغاية".

كما أوضح المحللون أن هذه النتائج ستؤثر بشكل كبير على المشهد السياسي في الهند بعد الانتخابات.

فمنذ انتخابه قبل عشر سنوات، كان مودي وحزبه القومي الهندوسي، حزب بهاراتيا جاناتا، يتمتعون بتفويض قوي، في حين كانت المعارضة تبدو ضعيفة وغير قادرة على مواجهة الحزب بقوة.

ويُنظر إلى مودي على أنه رئيس وزراء شعبي، لكنه يواجه اتهامات بتزايد الاستبداد وقمع المعارضة خلال فترة حكمه.

وقالت مايا تيودور، الأستاذة المساعدة في كلية بلافاتنيك للإدارة الحكومية بجامعة أكسفورد: "لا سيما في قلب الهند، وهي القاعدة الأساسية لحزب بهاراتيا جاناتا، لم يحقق الناخبون الموجة المتوقعة لدعم مودي.

لذا، بالنسبة للتوقعات، يمكن اعتبار هذا بمثابة خسارة لحزب بهاراتيا جاناتا".

وكانت النتائج بمثابة انتصار خاص لحزب المؤتمر الوطني الهندي، المنافس الرئيسي لحزب بهاراتيا جاناتا، والذي كان قد خسر الانتخابات السابقة بشكل كبير وكان يواجه تساؤلات حول مستقبله، هذه المرة، يبدو أن حزب المؤتمر قد ضاعف عدد مقاعده بأكثر من الضعف.

وقال ماليكارجون كارجي، رئيس حزب المؤتمر، إن مودي واجه "هزيمة أخلاقية وسياسية" وأكد أن ائتلاف المعارضة سيجتمع يوم الأربعاء لمناقشة خطواته التالية.

وأضاف: "لقد ركزنا معركتنا على العاطلين عن العمل والمزارعين والفقراء في هذا البلد.

وفي المقابل، ينشر حزب بهاراتيا جاناتا الأكاذيب والكراهية ويشن حملة شرسة، لكن الناس رفضوا ذلك".

كما دعت ماماتا بانيرجي، رئيسة حزب مؤتمر ترينامول المعارض، الذي اكتسح المقاعد في ولاية البنغال الغربية، مودي إلى التنحي.

وقالت: "هذه النتائج أظهرت أن مودي فقد كل مصداقيته وعليه الاستقالة عل…

مودي انتخابات الهند حزب مودي أخبار الهند

مواقيت الصلاة

السبت 06:45 صـ
15 ذو الحجة 1445 هـ 22 يونيو 2024 م
مصر
الفجر 03:08
الشروق 04:55
الظهر 11:57
العصر 15:33
المغرب 18:59
العشاء 20:33
click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here melbet click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here
البنك الزراعى المصرى
البنك الزراعى المصرى