21 يوليو 2024 07:10 14 محرّم 1446
مصر 2030رئيس مجلسي الإدارة والتحرير أحمد عامر
الأخبار

ما اليمين الغموس وسبب تسميتها؟ اعرف خطورتها

المصحف الشريف
المصحف الشريف

قال الدكتور فتحى عثمان الفقى، عضو هيئة كبار العلماء فى الأزهر الشريف، إن اليمين شرعا تحقيق الأمر، أو توكيده بذكر الله تعالى أو صفة من صفاته، وسميت بهذا الاسم، لما تقرر من عادة العرب: أنه إذا حلف شخص صاحبه وضع، أو يضع يمينه فى يمين صاحبه.

واستشهد الفقى، فى منشور له عن اليمين الغموس، بقول الله تبارك وتعالى: " لا يؤاخذكم الله باللغو فى أيمانكم ولكن يؤاخذكم بما عقدتم الأيمان فكفارته إطعام عشرة مساكين من أوسط ما تطعمون أهليكم أو كسوتهم أو تحرير رقبة فمن لم يجد فصيلم ثلاثة أيام ذلك كفارة أيمانكم إذا حلفتم واحفظوا أيمانكم كذلك يبين الله لكم آيته لعلكم تشكرون " المائدة: 89.

ومن السنة أحاديث كثيرة، منها: ما رواه الشيخان بسندهما عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "... وإذا حلفت على يمين ورأيت خيرا منها فكفر عن يمينك وائت الذى هو خير "، وكذلك قول ابن عمر رضى الله عنهما : أنه عليه الصلاة والسلام كان كثيرا ما يحلف: "لا ومقلب القلوب".

وقال عثمان الفقى، إن اليمين الغموس هى أحد أنواع اليمين الثلاثة اللغو، والمنعقدة والغموس، هى: الكاذبة التى تهضم بها الحقوق، أى تضيع الحقوق، أو التى يقصد بها الفسق والخيانة، فهى يمين مكر وخديعة وكذب؛ لأنه يحلف بالله على أمر ماض سابق، مع شك، أو ظن فيه، وأولى منهما: إن تعمد الكذب كقوله: " والله ما فعلت كذا، أو لم يفعل كذا، مع شكه أو ظنه فى ذلك، أو تعمده الكذب، فهذه هى اليمين الغموس.

أما عن سبب تسمية اليمين الغموس بهذا الاسم، فقد سميت بذلك، لأنها تغمس صاحبها فى النار؛ لما أخرج مسلم فى صحيحه عن أبى أمامة رضى الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: " من اقتطع حق امرئ مسلم – وصفة الإسلام قيد خرج مخرج الغالب، لا مفهوم له – بيمينه فقد أوجب الله له النار وحرم عليه الجنة ".

وأشار إلى أن اليمين الغموس، من الكبائر؛ لما روى البخارى بسنده عن عبد الله بن عمر رضى الله عنهما قال جاء أعرابى إلى النبى صلى الله عليه وسلم فقال: يارسول الله! ما الكبائر؟ قال " الإشراك بالله " قال: ثم ماذا؟ قال: " عقوق الوالدين " قال ثم ماذا؟ قال: " اليمين الغموس " قلت: وما اليمين الغموس؟ قال: " التى يقتطع بها مال امرئ مسلم هــــو فيها كــــــاذب".

وكشف عثمان الفقى، عن كفارة اليمين الغموس، فقد اختلف الفقهاء فى وجوب الكفارة فى اليمين الغموس على قولين: القــــول الأول عدم وجوب الكفارة فى اليمين الغموس. وإليه ذهب جمهور الفقهاء: الحنفية والمالكية، والحنابلة، وهو قول سفيان الثوري وأهل العراق وأبى ثور، وأبى عبيد وإسحاق وأصحاب الحديث والأوزاعي ومن وافقه من أهل الشام.

والقول الثانى: وجوب الكفارة فى اليمين الغموس. وإليه ذهب الشافعية والحكم وعطاء ومعمر * والمختار من القولين هو رأى جمهور الفقهاء من عدم وجوب الكفارة فيها، بل الواجب فيها التوبة والإكثار من الاستغفار؛ حيث إن النصوص التى ذكرت لم يذكر فيها كفارة؛ لأن الشرع لو أوجب فيها كفارة لسقط الجرم، ولقى صاحب اليمين الغموس الله وهو عنه راض، ولم يستحق الوعيد المتوعد عليه، وكيف لا يكون ذلك.

جمع هذا الحالف: الكذب واستحلال مال الغير، والاستخفاف باليمين بالله تعالى والتهاون بها، وتعظيم الدنيا، فأهان ما عظمه الله، وعظم ما حقره الله، وحسبك هذا، ولهذا قيل: إنها تغمس صاحبها فى النار.

اليمين الغموس الحف بالله اليمن دار الإفتاء

مواقيت الصلاة

الأحد 07:10 صـ
14 محرّم 1446 هـ 21 يوليو 2024 م
مصر
الفجر 03:26
الشروق 05:08
الظهر 12:01
العصر 15:38
المغرب 18:55
العشاء 20:25
click here click here click here click here sbisiali sbisiali sbisiali sbisiali sbisiali sbisiali sbisiali sbisiali sbisiali sbisiali click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here click here
البنك الزراعى المصرى
banquemisr